"

انكم ما كرهتم الفتونة الا لانها كانت عليكم، وما ان يأنس احدكم في نفسه قوة حتي يبادر الي الظلم والعدوان. وما للشياطين المستترة في اعماقكم الا الضرب بلا هوادة ولا رحمة فاما النظام واما الهلاك.

من كتاب: أولاد حارتنا