آري دي لوكا (4) ﻛﺘﺎﺏ

جاء أري دي لوكا متأخراً إلى الكتابة. وهو جاء إليها من السياسة. لقد خرج من تحت معطف مقولة الإلتزام ولكن بعد أن نزع عنها قشرة الإيديولوجيا الصارمة وأكسبها جاذبية سحرية. ولد في نابولي عام 1950 في عائلة متوسطة الحال. انخرط في منظمة la lotta continua النضال يستمر اليسارية المتطرفة، وفي عام 1976 انطلق إلى الانخراط في الأعمال اليدوية ليكون في صفوف" البروليتاريا". عمل في إيطاليا وفرنسا وأفريقيا: سائق قطارات، سائق شاحنات، عامل سكك حديد، عامل بناء. في حرب البوسنة عمل سائقاً لمنظمة إنسانية. صدرت روايته الأولى بعنوان: non ora ,non qui ليس الآن، ليس هنا عام 1989. ومعـــها بدأت الثيـــمة الأساسية لكـــتابته تظـــهر للقارئ: العـــزلة والقــلق والحـــب والإيمان والانخراط في مسؤوليات العيش. يمنح أري دي لوكا الأشياء الصغيرة من يوميات العيش جمالية هادئة وآسرة. هو يقارب مسائل عميقة تمس الروح والوجدان وتلامس الفلسفة والدين والشك والبحث السيزيفي عن معنى الوجود. لكنه يفعل ذلك بلمسة شاعرية بسيطة ومرهفة. بلا حبكات درامية معقدة ولا سعي في أثر مادة قصصية مثيرة. نصه الروائي أشبه بقصص ـ قصائد متباعدة ومع هذا فإنها تمسك بالقارئ وتسحره. وفي حين تبدو شخصيات الرواية بسيطة، عادية، عاديين، من دون خلفيات فكرية أو فلسفية فإنهم يتحلون بحكمة عميقة في مقاربة الحياة. لهم رؤيتهم الخاصة التي لا تخلو من فلسفة يواجهون بها أفراح العيش وأتراحه. لهم منظورهم الفريد للحب والصداقة والسعادة والحزن والشقاء والموت. وبعكس ما يلوح في الظاهر فإنهم يتأملون في كل شيء من حولهم ويبنون فلسفتهم الخاصة والعميقة.

آري دي لوكا