رحلة عبر بلاد فارس 1903 .. يوميات ومشاهدات

ﺗﺄﻟﻴﻒ إليوت كراوشاي وليامز

334 ﺻﻔﺤﺔ

يقول المثل الفارسي: "مثلما نحن في الحياة نكون في الموت". وهكذا يمكن القول بأنّ الفارسي هو غالباً مَنْ يحوِّل المقبرة إلى مكان للمتعة له ولأصدقائه، فتتحول بلاطة القبر المرتفعة إلى منضدة للأحياء مثلما هي للأموات. بلغة كهذه دوَّن الكاتب البريطاني يوميات رحلته في بلاد فارس بحثاً عن الآثار والحدائق الفارسية. إنها قطعة أدبية بحق، لو لا أنَّ الكاتب انشغل كثيراً بالسخرية من الفُرس المعاصرين، لكونه لم يتوقف عن مقارنة الأحفاد بأجدادهم العظماء الذين صنعوا التاريخ رحلة وراء فتنة المغامرة، والشعر عبر عوالم الشرق الساحرة.

اﻟﺘﺼﻨﻴﻒ : دراسات تاريخية , آسيا, حضارات قديمة