أسس لإعادة البناء الاجتماعي

ﺗﺄﻟﻴﻒ برتاند راسل

200 ﺻﻔﺤﺔ

الكتاب خرج علي الوضع العالي وهو نتيجة لان المؤلف كان يدرس السياسة الدولية كما شهدها إبّان الحرب العالمية الأولى ويخلص الى استنتاجات هامة يُفترض بكل إنسان معاصر أن يطلع عليها ويناقشها. وهذا ما يجب على القارئ استخلاصه. ولكن، يجب ذكر النتيجة الأكثر أهمية التي توصل إليها راسل وهي أن الإنسان كائن تام، كالنبات، والمؤسسات الاجتماعية، سياسية كانت أم تربوية أم دينية، يفترض بها أن تفسح مجال النمو أمام الإنسان لا أن تعيقه. وأساس هذا النمو هو أساس شخصي فردي. لكل إنسان ميزته الخاصة في النمو ولا ينتظر من المؤسسات السياسية وبشكل خاص من الدولة أن تُحدّد تلك الميزة لشخصية أو أن تعيقها أو أن تفرض على الأفراد نمطاً موحّداً من لنمو. وبحث هذا الاستنتاج وتحليله وتبريره هو شريط فكري رائع مبني على حجج وبراهين عقلية وعلمية تجعل الكتاب رائعة فكرية يطيب القارئ ذي الميل النقدي الاستمتاع بها ومناقشتُها.

اﻟﺘﺼﻨﻴﻒ : علوم سياسية

ﻻ ﻳﻮﺟﺪ ﺇﻗﺘﺒﺎﺳﺎﺕ... ﻛﻦ ﺃﻭﻝ ﻣﻦ ﻳﻀﻴﻒ ﺇﻗﺘﺒﺎﺳﺎ ﻣﻦ ﻫﺬا اﻟﻜﺘﺎﺏ.