خيانات اللغة والصمت

ﺗﺄﻟﻴﻒ فرج بيرقدار

182 ﺻﻔﺤﺔ

((إن السائد في سوريا هو قانون القوة لا قوة القانون. ذلك أن جميع الأنظمة التي تعاقبت على الحكم خلال الثلاثين سنة الماضية، إنما وصلت إلى سدة السلطة على أبراج الدبابات، وعبر الإنقلابات لا عبر الإنتخابات، الأمر الذي يعني أنها أنظمة غير شرعية، وأن كل ما صدر عنها من قوانين ومراسيم هو غير شرعي أيضاَ، بما في ذلك محكمة امن الدولة التي أقف أمامها الآن كمتهم. أيها السادة، ليس ما تسمعونه أو تقرؤونه الآن تقريراً صحفياً معداً للإستهلاك، وليس بيانات كاذبة تروجها أجهزة مأجورة أو مشبوهة، بل هو ما تبقى من أنقاض روحي، وأنقاض مئات المعتقلين السياسيين الشرفاء. إنه شهيقي وزفيري وما يترمد بينهما من ذكريات الماضي وأحلام المستقبل...)).

اﻟﺘﺼﻨﻴﻒ : عام, سياسة عربية, سياسة إقليمية

ﻻ ﻳﻮﺟﺪ ﺇﻗﺘﺒﺎﺳﺎﺕ... ﻛﻦ ﺃﻭﻝ ﻣﻦ ﻳﻀﻴﻒ ﺇﻗﺘﺒﺎﺳﺎ ﻣﻦ ﻫﺬا اﻟﻜﺘﺎﺏ.